الأربعاء، 10 مايو، 2017

برنامج صانعات السلام لعام 2017 في كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية - ممول بالكامل

يقدم برنامج نساء صانعات السلام في معهد كروك  للسلام والعدالة برنامج زمالة فريد للنساء لبناء السلام في مجتمعاتهن المحلية للمشاركة في مجتمع تعليمي نشط. والهدف من برنامج صانعي السلام هو بناء تعاون أقوى وأكثر فعالية بين بناة السلام من المجتمعات المتضررة من النزاع والشركاء الدوليين في مجال السلام. وستكون هذه الزمالة زمالة لمدة 10 أشهر لاستكشاف النجاحات والتحديات التي تواجه عملهم الذي ينهي دورات العنف.

وتشمل الزمالة إقامة لمدة سبعة أسابيع في الخريف، ستعقد في معهد السلام والعدالة في مدرسة كروك في جامعة سان دييغو. وخلال هذا الوقت، ستعمل كل امرأة من صانعات السلام عن كثب مع باحث في مجال السلام، يقوم بتوثيق رحلة بناء السلام والأساليب والاستراتيجيات التي تستخدمها في عملها.

الموقع: الولايات المتحدة الأمريكية

ما تقدمه المنحة:
- وسيحصل صانعو السلام المختارون على بدل إقامة يومي لتغطية تكاليف معيشتهم أثناء الإقامة. وینبغي استخدام ھذا التمویل للوجبات والنفقات الطبیعیة، وأي احتیاجات النقل المحلي بصرف النظر عن أنشطة الإقامة.
- ويوفر البرنامج جميع التمويل المتعلق بتأمين التأشيرة والسفر جوا من وإلى سان دييغو في بداية ونهاية الإقامة، والإقامة طوال السبعة أسابيع.

  الإستحقاقات
يجب على المتقدمين لهذه الزمالة النسائية لصانعات السلام ان يتمتعوا بالاتي:
- عملت لمدة 10 سنوات كمدافع عن بناء السلام، ومدافع عن حقوق الإنسان، أو صانعة للسلام، والعمل مباشرة مع القطاع الأمني في بلدها الأصلي.
- ان تكون مؤسسة أو قائدة لمنظمة أو شبكة أو حركة؛
- إظهار مهارات ومواقف بناء السلام / صنع السلام؛
- أن تكون في وضع يمكنها من المشاركة في جميع الأنشطة خلال الزمالة لمدة 10 أشهر وتطبيق ما تم تعلمه في نهاية برنامج الإقامة.
- إثبات المصداقية المحلية وشبكة اجتماعية قوية داخل البلد / مجتمع الممارسة؛
- التحدث باللغة الإنجليزية الكافية لربط الخبرات الشخصية. اللغة الإنجليزية المكتوبة ليست ضرورية.

المناطق المؤهلة: مفتوحة للجميع

عملية التقديم:
- يتم تقديم الطلب على الإنترنت من خلال الرابط التالي:

- لمزيد من المعلومات حول الزمالة من خلال الموقع التالي: 

الموعد النهائي للتقديم: 31 مايو 2017


-------------------------------------------- Google Ads --------------------------------------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق