الخميس، 8 ديسمبر، 2016

منح دراسية لدرجة البكالوريوس أو الماجستير في إحدى الجامعات المرموقة - مؤسسة عبد الله الغرير

الحصول على شهادة البكالوريوس أو الماجستير من إحدى الجامعات المرموقة ليس دائماً بالشيء الممكن للشباب العربي، وخصوصاً إذا كانت الظروف المالية تشكل عائقاً.

فإذا كنت طالباً متميزاً شغوفاً بدراسة العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وعلى درجة من حب الاستطلاع والإبداع ولديك الإصرار على تحقيق أحلامك بصرف النظر عن ظروفك، يمكن لبرنامج الغرير لطلبة العلوم والتكنولوجيا أن يقدم لك المنحة الدراسية ونظام الدعم الذي تحتاجه لتحقيق أهدافك.


الدعم الذي نقدمه
نحن في مؤسسة عبد الله الغرير للتعليم ملتزمون تجاه بناء مستقبلك وعلى أتم استعداد لتقديم كل ما تحتاج إليه من دعم في كل خطوة تخطوها على الطريق لضمان نجاحك!


  1. الدعم الماليالحصول على دعم جزئي أو كامل لسداد رسوم التعليم ونفقات السكن والتأمين الصحي والمعيشة.
  2. الإرشاد والتوجيهالحصول على الإرشاد الأكاديمي والتوجيه والإرشاد الوظيفي لإعدادك لحياتك المهنية.
  3. الخدمة المجتمعيةفرص لرد العطاء من خلال مشاريع الخدمة المجتمعية التي تدعم قضايا تؤمن بها.
  4. التدريب الوظيفيالتمتع بفرص كسب الخبرة العملية في بيئة عمل حقيقية.
  5. شبكة الطلبةالتواصل مع طلبة الغرير من كل أنحاء المنطقة وتبادل الخبرات معهم.


معايير التأهل
استعرض بدقة معاييرنا الخاصة بالتأهل لكي تعرف ما إن كنت مناسباً لبرنامج الغرير لطلبة العلوم والتكنولوجيا.

  • مواطن عربييجب ألا تكون حاملاً لجواز سفر آخر. تعطى الأفضلية للمقيمين في العالم العربي منذ 12 سنة على الأقل.
  • السن يتراوح بين 15 و30 سنةبالنسبة للمتقدمين لمرحلة البكالوريوس، يجب أن تكون حصلت على الشهادة الثانوية خلال الأربع سنوات الأخيرة.
  • على مستوى عال من التحصيل الأكاديمييجب أن تكون حاصلاً على معدل علامات تراكمي لا يقل عن 85 في المائة في المرحلة الثانوية أو 3.0 في الجامعة.
  • تحتاج إلى الدعم المالييجب أن تكون مستعداً وقادراً على تقديم ما يثبت حاجتك المالية في طلبك.
  • التقدم إلى إحدى الجامعات الشريكةيجب أن تكون ممن يخططون للتقدم للالتحاق بإحدى جامعاتنا الشريكة أو من الملتحقين بها حالياً. 



الجامعات الشريكة:



آخر موعد للتقديم:
15/01/2017








-------------------------------------------- Google Ads --------------------------------------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق