الثلاثاء، 18 أكتوبر، 2016

ممرضة - جمعية الثقافة والفكر الحر

جمعية الثقافة والفكر الحر، وهي مؤسسة أهلية فلسطينيه غير ربحية، مستقلة، تأسست عام 1991، تلعب دورا قياديا في تطوير المجتمع المدني الفلسطيني من خلال العمل على تطوير حقوق الأطفال والشباب والمرأة في المحافظات الجنوبية والوسطى من قطاع غزة.  


تعلن جمعية الثقافة والفكر الحر  عن حاجتها ممرضة 
   
مقر العمل          : مركز صحة المرأة  – البريج   
نوع العقد           : دوام كلي - عقد مشروع -محدد المدة 
مدة العقد          :  11 شهر   

المهام والمسؤوليات:
- توفير خدمات تنظيم الأسرة بالتنسيق مع طبيبة المركز واجراء الفحوصات المطلوبة.
- التعقيم اليومي للأدوات الصحية و تجهيز العيادة 
- المشاركة في اعداد المواد التثقيفية الصحية ، و التنفيذ الدوري للمحاضرات المتخصصة داخل و خارج المركز
- القيام الدروي للزيارات الميدانية للحالات المترددة علي العيادة لمتابعة حالتها
- تحويل الحالات الي القسام الأخرى بالتنسيق مع الطبيبة .
- تقديم المشورة الصحية للسيدات المترددات الخاصة بالأمراض النسائية و تنظيم الاسرة 
- المتابعة اليومية للحوامل و الحمل الخطر ، و تنظيم الاسرة ميدانيا و داخل المركز .
- المشاركة في تدريبات و اجتماعات الفريق الدورية.
- الارشفة الالكترونية و اليدوية لجميع الملفات الخاصة بالعمل
- إعداد تقارير دورية شهرية وسنوية وفق متطلبات العمل ،وأرشفتها والحفاظ عليها.

الشروط والمؤهلات
أن تكون المتقدمة حاصلة على درجة بكالوريس في علم القبالة القانونية.
خبرة لا تقل عن  عامين في العمل بنفس التخصص 
خبرة في العمل مع المؤسسات الأهلية و المجتمع المحلي.
إجادة اللغة العربية إجادة تامة و اللغة الانجليزية .
التمتع بمهارة استخدام الكمبيوتر و برامجه .
التمتع بشخصية مرنة ،مبتكرة وسباقة، وقادرة على حل مشكلات العمل. 
قدرات خاصة في مجال الاتصال، والعمل الجماعي.
القدرة للعمل تحت الضغط، والتحلي بروح العمل التطوعي.


يطلب من المهتمات تقديم سيرتهم الذاتية وصفحة غلاف توضّح سبب الاهتمام بالوظيفة والتقدم لها وملخص لخبرتهم في هذا المجال وأسماء ومعلومات اتصال لثلاثة معرفين وذلك عن طريق البريد الالكتروني jobs@cfta-ps.org  ، ويٌشترط كتابة اسم الوظيفة في خانة العنوان الخاصة بالرسالة الالكترونية .

الموعد النهائي لتقديم الطلبات هو السبت الموافق 22 اكتوبر2016، وسوف تقوم الجمعية بالاتصال بالمرشحات اللواتي  يقع عليهم الاختيار فقط .



-------------------------------------------- Google Ads --------------------------------------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق